إستراتيجيات الساعات السعيدة في المطاعم: أفضل الطرق لزيادة الزبائن و المبيعات

فلنكن واقعيين. قد يكون مطعمك ناجحا و ذائع الصيت. لكن حتى أكبر المطاعم و المقاهي تمر بساعات ركود عندما يكون المكان خاليا من الزبائن و حتى من بعض العمال الذين رأو أنه ليس من الضروري القدوم في تلك الفترات. (لا تغضب منهم فهم محقون أحيانا). بالتأكيد قد حاولت ابتكار استراتيجيات لملء ساعات الفراغ و الركود في مطعمك لكن في أغلب الأحيان لا شيء يبدو ناجحا. هنا يأتي دور المنقذ الكبير “إستراتيجيات الساعات السعيدة” أو “Happy Hours”. في هذا المقال سنتحدث عن مفهوم الساعات السعيدة و سنقدم لك بعض الإستراتيجيات التي يمكنك تطبيقها لتحويل ساعات الركود في مطعمك الى ساعات سعيدة.

ماهي الساعات السعيدة؟:

مصطلح الساعات السعيدة أو Happy Hours هو مصطلح يتم إستعماله في المطاعم و المقاهي أو النوادي بكثرة. يرمز هذا المصطلح إلى الإستراتيجيات التي تستخدم لزيادة عدد الزبائن و جذبهم عبر تقديم خدمات و منتجات إضافية خلال ساعات معينة في اليوم. فمثلا عند إستخدام إستراتيجية الساعات السعيدة في المطاعم فإن هاته المطاعم تقوم مثلا بتقديم أطباق إضافية عند الطلب أو القيام بتخفيضات خلال ساعات الركود التي تمر بها هاته المطاعم لزيادة إقبال الزبائن خلال هاته الساعات ولتحويلها الى ساعات سعيدة للمطعم و للزبون.

قد تتضمن هذه الإستراتيجية أيضا القيام بعروض أو فعاليات داخل مطعمك. كتحضير المأكولات و المشروبات أمام الزبائن على شكل عرض فني أو إستضافة شخصية مشهورة لأداء عرض في مطعمك. كل هاته الإستراتيجيات تندرج تحت مسمى الساعات السعيدة. و الهدف منها زيادة عدد الزبائن المتوافدين إلى مطعمك خلال تلك الساعات المعينة و زيادة الدخل و تقوية علامتك التجارية.

الساعات السعيدة مع بوونس
الساعات السعيدة مع بوونس

ماهي فائدة الساعات السعيدة في المطاعم؟

كما قلنا سابقا أن إستراتيجيات الساعات السعيدة مفيدة جداََ للمطعم أو المقهى الخاص بك. فقد تظن أن المكسب الوحيد منها هو زيادة الأرباح لكن دعني أخبرك أن هذا ليس الوحيد فقط. فكما تم ملاحظته في الدراسات أن 46% من الزبائن ينجذبون للأسعار المنخفضة خلال الساعات السعيدة في المطاعم. وفي نفس الدراسة وجد 41% من الزبائن أن الساعات السعيدة كانت السبب في عودتهم إلى نفس المكان في ساعات أخرى.

تساعدك الساعات السعيدة أيضا إظهار مطعمك بصورة جيدة و تقديم قيمك للزبائن المحتملين. كما أن الساعات السعيدة تساعدك في زيادة مبيعاتك و زيادة عدد الزوار في فترات الركود التي لطالما كانت هاجس كل المطاعم. ففي دراسة أجريت على محل من محلات “ستاربكس”، تم إيجاد أن عدد الزوار إرتفع الى 11 % في فترات الساعات السعيدة و التي كانت ما بين الثانية زوالا إلى السابع مساءاََ وهي الساعات التي لطالما كانت ساعات ركود في عدة مطاعم.

بالإضافة الى ذلك، إدراج إستراتيجيات الساعات السعيدة في المطاعم يساعك على تقوية و بناء علامة تجارية معروفة لدى زبائنك المحتملين. و التميز كذلك وسط منافسيك بخدماتك و منتجاتك الرائعة.

لهذا و حتى وإن رأيت أن كمية الأرباح و العائدات ستكون قليلة في ساعات السعادة، فلا تجعل هذا يمنعك من تبني هاته الإستراتيجيات لزيادة عدد الزبائن و زيادة شعبية مطعمك و تميزه وسط المنافسين.

طرق لتنظيم إستراتيجيات الساعات السعيدة:

1. إختر وقت الساعات السعيدة بحكمة

لا يجب عليك وضع الساعات السعيدة عشوائيا في بل يجب عليك دراسة مطعمك و زبائنك جيدا و معرفة الساعات الأفضل لوضع إستراتيجيتك. قم بمراجعة ساعات عملك و معرفة ساعات الذروة و ساعات الركود و قم بمواجهة الأخيرة بوضع الساعات السعيدة فيها. كذلك لا تنسى أنه من الأفضل لك دوما أن تثبت تلك الساعات في أيام محددة ولا تقم بتغييرها دائما لأن هذا سيضر بإستراتيجيتك

2. وفر تجربة مميزة لزبائنك:

الساعات السعيدة في المطاعم او المقاهي يجب أن لا تتضمن التخفيضات على المنتجات فقط. بل يجب عليك أن تقوم بتوفير تجربة مميزة أثناء زيارة مطعمك. قد تختلف هذة التجارب بين تحضير الطعام أو المشروبات أمام الزبائن بطرق فنية، تقديم الطعام لهم بطريقة مميزة، أو توفير قوائم جديدة خصيصا للساعات السعيدة… كن مبدعاََ و جرب كل مايخطر ببالك لجعل تجربة عملائك مميزة.

3. قم بتوفير السعر المثالي:

عند القيام بإستراتيجية الساعات السعيدة قد يكون هدفك الأول زيادة المبيعات كما قلنا سابقا. لكن لا تجعل هذا يكون على حساب أرباح مطعمك. قم بالتخطيط للساعات السعيدة بذكاء وقدم لزبائنك تخفيضات جيدة بحيث تكون الساعات السعيدة سعيدة لك ولزبائنك. قم بتخفيض أسعار المنتجات التي لها هامش ربح كبير و أجعل زبائنك يتهافتون عليها.

يمكنك أيضا التركيز على المنتجات التي تمر بفترة ركود لديك و تخفيض أسعارها أو أضافتها الى منتجات ناجحة أخرى لديك لضمان توازن في عملية البيع.

4. إستهدف زبائنك المعتادين بشكل أفضل:

يجب عليك دائما مراعاة طلبات زبائنك المعتادين و إقتراحاتهم. وعند تطبيق إستراتيجية للساعات السعيدة إحرص دائما على أن تستمع لزبائنك المعتادين وتوفر لهم ما يريدونه في تلك الساعات لزيادة تهافتهم. ليس هذا فقط، بل سيساعدك الإستماع الى زبائنك بجلب زبائن جدد و زيادة شعبيتك بينهم.

5. إعتمد على حملات التسويق للفت إنتباه الزبائن:

فكر بالأمر، قد تمتلك أفضل مطعم أو مقهى يقدم أحسن الخدمات بين منافسيك. لكن إذا لم يكن يعرفه أحد فلا تتوقع منه النجاح. وكذلك الحال بالنسبة للساعات السعيدة في المطاعم قد تكون متميزة و مصممة بشكل رائع لكن في بعض الأحيان ينقصها التسويق الجيد وهذا ما يؤدي الى فشلها. لذلك يجب دائما عليك أن تعرف كيف تسوق لساعاتك السعيدة.

إستخدم وسائل التواصل الاجتماعي لصالحك و حاول أن تكون نشطا في المنصات التي يستخدمها زبائنك للوصول إليهم. أو إذا كنت تتوفر على إيميلاتهم أو أرقامهم، قم بإرسال رسائل إليهم تعلمهم بها بعروضك و خصوماتك و ساعاتك السعيدة. يمكنك أيضا إستخدام منصتنا بوونس Boonus لمساعدتك على توفير برامج ولاء متميزة و ساعات سعيدة و إعلام زبائنك المعتادين متى كانت أي منها متاحة في متجرك.

خاتمة:

ختاما يمكن القول أن الساعات السعيدة في المطاعم (Happy Hours) تعتبر من أحسن الإستراتيجيات لجذب الزبائن و العملاء في ساعات الركود و تحويلها إلى ساعات ذروة. تقوم هاته الإستراتيجيات عن طريق تخفيضات و عروض خاصة بذلك الوقت المحدد. وهدفها جلب أكبر عدد من الزبائن لذلك لا تنسى تطبيقها لتحويل ساعات الركود عندك إلى ساعات سعادة لك و لعملائك.

المقالات المشابهة

التلعيب في برامج الولاء: كيف تستخدم الألعاب لزيادة ولاء العملاء؟

التلعيب في برامج الولاء: كيف تستخدم الألعاب لزيادة ولاء العملاء؟

في عالم تكثر فيه المنافسة على الفوز بإهتمام الناس و تحويلهم الى عملاء دائمين. يصبح الإبداع و الإبتكار في طرق التسويق ضروريا للتفوق على المنافسين. هنا يأتي دور برامج الولاء التي تساهم في الحفاظ على العملاء و جعلهم أوفياء لعلامتك التجارية. لكن في بعض الأحيان الزبون قد...

برامج ولاء العملاء : ماهي ولماذا تحتاجها الآن لعلامتك التجارية؟

برامج ولاء العملاء : ماهي ولماذا تحتاجها الآن لعلامتك التجارية؟

في أي تجارة يعتبر ولاء العميل هدفا أساسيا و مكسبا رئيسيا يعمل من اجله جميع الفريق. وهذا لعدة أسباب، منها أن العميل الدائم يوفر ربحا منتظما مقابل العميل الجديد. فقد اظهرت بعض الدراسات أن العملاء الدائمين ينفقون ما مقداره 67% أكثر من العميل الجديد.هذا بالاضافة أن...

برنامج نقاط المكافآت: كيف تطبقه لزيادة ولاء زبائنك لعلامتك التجارية

برنامج نقاط المكافآت: كيف تطبقه لزيادة ولاء زبائنك لعلامتك التجارية

برامج الولاء عموما يمكن تعريفها على أنها الإستراتيجيات التي يمكنك تطبيقها في محلك لضمان ولاء زبائنك عن طريق تقديم مكافآت لهم تشمل تخفيضات أو خدمات مجانية نتيجة وفائهم و تعاملهم المتكرر مع علامتك التجارية. يساعدك تطبيق هذه البرامج على زيادة معدل رضى الزبائن بالإضافة...

التعليقات